زروقي يتلقى أخبارا سارة بعد الإقصاء من كأس أمم

زروقي يتلقى أخبارا سارة بعد الإقصاء من كأس أمم

ختم اللاعب الدولي رامز زروقي مشاركته مع المنتخب الجزائري في نهائيات منافسة كأس أمم إفريقيا كوت ديفوار “كان” 2023.

وعاد رامز زروقي إلى صفوف ناديه الهولندي “فينورد روتيردام”، ليتلقى أخبارا سارة من شأنها تخفيف الهزات الارتدادية لخروجه ورفاقه في المنتخب الجزائري من نهائيات “كان” 2023.

ودخل “محارب الصحراء” مفكرة أندية أوروبية عدة، تريد الظفر بخدماته، خلال سوق انتقالات اللاعبين الشتوية الحالية.

ورجح موقع “فوتبول أنترناسيونال” مغادرة زروقي صفوف فريقه الهولندي، خلال “الميركاتو” الشتوي الحالي، صوب منافسة خارج حدود الدوري الهولندي.

وقد تكون الوجهة المقبلة للاعب منتخب الجزائر، صوب منافسة الدوري التركي أو البطولة الفرنسية، بحسب ما أكدته تسريبات الموقع السالف ذكره.

ما سر التوهج الذي يظهر به زروقي مع ناديه في أعتى بطولات أوروبا بينما لا يقدم المستوى نفسه مع المنتخب؟.. تساؤل نرصد أبعاده في هذا الفيديو pic.twitter.com/6wDuxnc7AP

— أوراس | Awras (@AwrasMedia) October 5, 2023

وتكتم المصدر السابق عن ذكر أسماء الأندية الراغبة في خطف رامز زروقي إلى صفوفها، خلال سوق انتقالات اللاعبين الشتوية الحالية، لكنه أكد استفسار تلك الأندية عن وضعية “فنك الصحراء”.

ومقابل مخططات الظفر بخدمات النجم الجزائري، لا تنوي إدارة نادي “فينورد” الهولندي، التفريط في لاعب خط وسط المنتخب الجزائري، معتبرة إياه واحدا من ركائز الفريق.

ومن المستبعد أن يفكر صاحب الـ25 عاما في مغادرة صفوف نادي “فينورد روتردام”، بسبب مشاركته في منافسة الدوري الأوروبي، بعد الخروج من دور مجموعات دوري أبطال أوروبا.

وكان رامز زروقي قد انضم إلى صفوف نادي “فينورد” شهر ماي من العام الماضي، بعد تجربة مع نادي “تيفنتي أنشخيدة”، أين استطاع إبراز أمكانياته الكبيرة.

عبد الخالق مهاجي