هل سيلجأ إلى “الفيفا”.. بلماضي يُقدم على خطوة

هل سيلجأ إلى “الفيفا”.. بلماضي يُقدم على خطوة

تزداد قضية فسخ عقد الناخب الوطني جمال بلماضي، تعقيدا، بعد انقلاب هذا الأخير على اتفاقه مع رئيس الإتحادية الجزائرية “فاف”، وليد صادي ومطالبته بجميع مستحقاته.

وكشفت مصادر إعلامية متطابقة، أن بلماضي يغادر اليوم الإثنين، الجزائر، متجها نحو العاصمة القطرية الدوحة.

وقال الصحفي نجم سيدي عثمان، إن بلماضي قضى أمس آخر ليلة له في سيدي موسى، وجمع أغراضه ليعود للدوحة عصر اليوم.

وأَضاف سيدي عثمان: “مساعدو بلماضي الستة يغادرون رسميا ووافقوا على الحصول على راتبين والرحيل، وتم فسخ عقودهم بشكل رسمي”.

وأبرز سيدي عثمان، أن قرار رحيل المساعدين أكد لبلماضي استحالة مواصلة إشرافه على المنتخب الوطني الجزائري، ما دفعه إلى رفض الحصول على شهرين ثم ثلاثة فستة، ليطالب بكامل مستحقاته المالية.

وقال الصحفي ذاته، إن بلماضي، سيطالب ببقية مستحقاته بشكل إداري، مشيرا إلى إمكانية حل هذه القضية في المحاكم أو على مستوى “الفيفا“.

من جهته، قال الإعلامي حفيظ دراجي أن بلماضي انقلب على صادي وأخلف باتفاق الرد، علما أن آخر اجتماع بينهما لم يخلص إلى أي نتيجة واتفق الطرفان على أن يرد المدرب الوطني على رئيس “فاف” خلال 24 ساعة.

ونوه معلق شبكة قنوات “بي إن سبورت” إلى تراجع صاحب الـ48 عاما عن ترسيم استقالة من العارضة الفنية لمنتخب الجزائر، بعد الإخفاق في “كان” كوت ديفوار.

للإشارة تحركت الاتحادية الجزائرية لكرة القدم، بشكل رسمي لإيجاد بديل لبلماضي.

أميرة خاتو

متحصّلة على ماستر في علوم الإعلام والاتصال من جامعة الجزائر 3، صحفية مهتمة بالشأن السياسي والاقتصادي، وصانعة محتوى رقمي هادف