مجلس الأمن يصادق بالإجماع على بيان طرحته

مجلس الأمن يصادق بالإجماع على بيان طرحته

صوّت أعضاء مجلس الأمن الدولي بالإجماع على مشروع بيان صحفي طرحته البعثة الدائمة للجزائر، يشدّد على الحاجة الملحة لتدفق المساعدات إلى غزة.

ويحثّ البيان الذي بادرت به الجزائر، جميع الأطراف على التعامل مع كبيرة المنسقين الأمميين للشؤون الإنسانية وإعادة الإعمار في غزة وتسهيل تنفيذ ولايتها على النحو المبين في القرار 2720.

وساهمت مساعي الجزائر الحثيثة في حث أعضاء المجلس على التصويت لصالح البيان.

ويعقد مجلس الأمن الدولي، اليوم الأربعاء، اجتماعا طارئا بطلب من الجزائر، بغية إعطاء صبغة تنفيذية لقرار محكمة العدل الدولية فيما يخص الإجراءات المؤقتة المفروضة على الاحتلال الصهيوني بخصوص عدوانه على الشعب الفلسطيني بقطاع غزة.

ويأتي هذا الاجتماع في إطار تنفيذ تعليمات الرئيس عبد المجيد تبون، ومجهودات الجزائر المتواصلة من أجل الدفاع عن القضية الفلسطينية، بالخصوص في مجلس الأمن منذ تبوئها مقعدا كعضو غير دائم في الجهاز الأممي في الفاتح جانفي الماضي.

وتحضيرا لاجتماع مجلس الأمن بخصوص قرار محكمة العدل الدولية، باشرت بعثة الجزائر بنيويورك، فور تلقيها تعليمات رئيس الجمهورية، مشاورات مكثفة، حيث تم عقد اجتماع مصغر في البعثة الجزائرية، ضم إلى جانب ممثل الجزائر الدائم لدى الأمم المتحدة، ممثلي كل من فلسطين وجنوب إفريقيا.

وكانت جنوب إفريقيا وراء رفع الدعوى القضائية أمام محكمة العدل الدولية بخصوص جرائم الابادة الجماعية المرتكبة من قبل الكيان الصهيوني بغزة.

وعقب الاجتماع، شارك الممثل الدائم للجزائر لدى الأمم المتحدة، عمار بن جامع، في اجتماع طارئ للمجموعة العربية بنيويورك، تم عقده للنظر في الخطوات العملية اللازم اتخاذها عقب قرار محكمة العدل الدولية.