وزارة الصحة تشدّد على التلقيح ضد الأنفلونزا

وزارة الصحة تشدّد على التلقيح ضد الأنفلونزا

ذكّرت وزارة الصحة بأهم الإرشادات والاحتياطات الواجب اتخاذها للحد من الإصابة بالأنفلونزا الموسمية بسبب الانخفاض المحسوس لدرجات الحرارة.

وأوضح بيان الوزارة أن التلقيح الطريقة الأكثر فعالية لحماية الأشخاص من مضاعفات الأنفلونزا الموسمية، والتي تعد من الأمراض الشائعة.

وتعدّ الفئة الأكثر عرضة للإصابة بالأنفلونزا الأشخاص المصابين بالأمراض المزمنة و كبار السن الذين تبلغ أعمارهم 65 سنة أو أكثر، مما قد يسبب لهم مضاعفات خطيرة قد تؤدي بهم إلى الوفاة.

كما يعتبر الكبار والأطفال المصابين بأمراض مزمنة كأمراض القلب وأمراض الرئة المزمنة وداء السكري و السمنة ومرض كلوي وفقر الدم وكذا النساء الحوامل ومهنيي الصحة من الفئات الأكثر عرضة للإصابة.

وأوصت وزارة الصحة بشدة بالتلقيح بشأن هذه الفئات المعرّضة بشكل كبير لخطر المضاعفات الصحية.

ودعت الوزارة في بيانها، المواطنين تجديد التلقيح ضد الأنفلونزا الموسمية كل سنة لأن فيروس الأنفلونزا يخضع لتغيرات مع كل موسم، على جانب الامتثال لإجراءات الوقاية المعروفة.

وأضاف البيان أن لقاح الأنفلونزا متوفر في مراكز التلقيح المعتادة في المؤسسات الصحية العمومية، حيث يقدم بشكل مجاني وفي الصيدليات.

ويتم تعويض اللقاح من طرف صندوق الضمان الاجتماعي لكبار السن والمصابين بالأمراض المزمنة.

أمال زعيون