جمعية العلماء المسلمين تجمع تبرعات لغزة

جمعية العلماء المسلمين تجمع تبرعات لغزة

أشرفت جمعية العلماء المسلمين الجزائريين، على جمع تبرعات وتسليمها إلى الهلال الأحمر الجزائري لنقلها إلى قطاع غزة.

وبهذه المناسبة، قال رئيس الجمعية عبد المجيد بيرم، في ندوة صحفية نشطها بمقر الجمعية، إنّ “المرحلة الحالية تتطلب تعزيز نشاط الإغاثة في ظل ما تشهده غزة من مأساة إنسانية وإبادة جماعية من طرف الاحتلال الصهيوني الغاشم”.

ولفت المتحدّث ذاته، إلى “نشاط لجنة الإغاثة التابعة للجمعية من أجل جمع التبرعات وتسليمها إلى الهلال الأحمر الجزائري الذي يتولى بدوره نقلها إلى قطاع غزة، فضلا عن العمل مستقبلا للمساهمة في مرحلة إعادة الإعمار”.

وأكد بيرم، في هذا الصدد، أنّ “جمعية العلماء المسلمين الجزائريين تراهن على نشاط إغاثي يكون أكثر فاعلية”، مشيرا إلى المساهمات السابقة للجمعية سواء داخل الوطن أو خارجه.

من جهة أخرى، قال المسؤول نفسه، “إنّ الجمعية باعتبارها فضاء علمي وتربوي، تستوعب كل الكفاءات والطاقات على تنوع تخصصاتها للرقي ببلادنا بشكل يتيح تعزيز القيم داخل المجتمع”.

وكشف المتحدّث ذاته، أنّ “نشاط الجمعية سيشمل مستقبلا تفعيل اللّجان المختلفة لإحياء تراث الشيخ عبد الحميد بن باديس الذي يعدّ إرثا جماعيا لكلّ الجزائريين”.

وأكد بيرم، في هذا الشأن، أنّ “الجمعية تؤدي دورها من خلال التعاون مع كل الفاعلين”، مشددا على أهمية “التركيز على الجانب التربوي والتوعوي والإرشادي بشكل يعطي دفعا قويا للجانب التاريخي و الهوياتي للمجتمع”.

يذكر، أنّ الهلال الأحمر كان قد أرسل شهر نوفمبر الماضي، شحن مساعدات طبية وغذائية إلى غزة، يف لفتة تضامنية للتخفيف عن سكان القطاع.

إيمان مراح