الجيش يعلن توقيف عنصري دعم للجماعات الإرهابية

الجيش يعلن توقيف عنصري دعم للجماعات الإرهابية

نفذت وحدات ومفارز للجيش الوطني الشعبي، خلال الفترة الممتدة من 10 إلى 16 جانفي الجاري، عديد العمليات التي أسفرت عن نتائج هامة في مكافحة الجريمة بكافة أنواعها.

وأوقفت مفرزة للجيش الوطني الشعبي عنصري دعم للجماعات الإرهابية بوهران، وتم كشف وتدمير مخبأ للجماعات الإرهابية بالبويرة.

كما أوقفت مفارز مشتركة للجيش الوطني الشعبي، بالتنسيق مع مختلف مصالح الأمن خلال عمليات عبر النواحي العسكرية، 47 تاجر مخدرات، وأحبطت محاولات إدخال 04 قناطير و15 كيلوغرام من الكيف المعالج عبر الحدود مع المغرب، بالإضافة إلى ضبط 644129 قرص مهلوس.

وأوقفت مفارز للجيش الوطني الشعبي، بكل من تمنراست وبرج باجي مختار وإن صالح وإيليزي 113 شخصا وضبطت 54 مركبة و145 مولدا كهربائيا و65 مطرقة ضغط إلى جانب 04 أجهزة كشف عن المعادن و83 قنطار من خام الذهب والحجارة، بالإضافة إلى كميات من المتفجرات ومعدات تفجير وتجهيزات تستعمل في عمليات التنقيب غير المشروع عن الذهب.

وتمكنت الجهات ذاتها من توقيف 31 شخصا آخر وضبط مسدس رشاش من نوع كلاشنيكوف و13 بندقية صيد وبندقية نصف آلية و129259 لتر من الوقود و50 طن من المواد الغذائية الموجهة للتهريب والمضاربة و58 قنطار من مادة التبغ و6606 وحدة من مختلف المشروبات، خلال عمليات متفرقة عبر التراب الوطني.

وتمكن حراس السواحل من إحباط محاولات هجرة غير شرعية بالسواحل الوطنية لـ 28 شخصا كانوا على متن قوارب تقليدية الصنع، فيما تم توقيف 267 مهاجرا غير شرعي من جنسيات مختلفة عبر التراب الوطني.

أميرة خاتو

متحصّلة على ماستر في علوم الإعلام والاتصال من جامعة الجزائر 3، صحفية مهتمة بالشأن السياسي والاقتصادي، وصانعة محتوى رقمي هادف