المنتخب الجزائري يستهلّ مشوار تصفيات المونديال

المنتخب الجزائري يستهلّ مشوار تصفيات المونديال

تمكن المنتخب الجزائري من تحقيق فوز ثمين وصعب على منتخب الصومال بنتيجة ثلاثة أهداف مقابل هدف واحد ضمن الجولة الأولى من تصفيات كأس العالم 2026.

وأنهى المنتخب الجزائري مواجهة الصومال في شوطها الأول بنتيجة هدفين دون رد.

وافتتح المنتخب الجزائري باب التهديف مبكرا عند الدقيقة الثانية من عمر اللقاء بواسطة اللاعب فارس شايبي.

وأتيحت لمنتخب الصومال فرص سانحة للتهديف إلا أن الحارس ماندريا تمكن من إبعاد تسديدة مهاجم منتخب الصومال، الذي هدّد المنتخب الجزائري مجددا بعدما ارتطمت الكرة بالعارضة الأفقية لحارس عرين “الخضر”.

وعاد المنتخب الجزائري مجدّدا ليضيف الهدف الثاني بواسطة اللاعب بغداد بونجاح عند الدقيقة الـ 30 بعد توزيعة من قبل المدافع يوسف عطال، ليعود نفس اللاعب ويسدّد كرة قوية ردها القائم الأيمن لمرمى منتخب الصومال عند الدقيقة الـ 43، لتنتهي المرحلة الأولى بفوز المنتخب الجزائري على الصومال بهدفين مقابل صفر.

وفي المرحلة الثانية عمد الناخب الوطني على إعطاء نفس جديد لخط الهجوم وإراحة ركائزه الثلاث ويتعلق الأمر برياض محرز وغويري وعطال مع إشراك عمورة وقيطون وآدم وناس.

ورغم التغييرات، تمكن منتخب الصومال من تسجيل هدف تقليص الفارق عن طريق اللاعب يوسف أحد عند الدقيقة الـ 65 من عمر المرحلة الثانية.

وأشرك الناخب الوطني جمال بلماضي مكان فارس شايبي من أجل إعطاء توازن لخط وسط المنتخب الجزائري.

وواصل بلماضي لعب أوراقه الهجومية عندما أشرك المهاجم إسلام سليماني مكان بونجاح بغداد.

واستطاع مهاجم نادي كوريتيبا البرازيل من تسجيل الهدف الثالث عند الدقيقة الثمانين رافعا غلته من الأهداف بقميص المنتخب الجزائري إلى 44 هدفا، لينتهي اللقاء بفوز “الخضر” على الصومال بثلاثية مقابل هدف.

واعتلى المنتخب الجزائري صدارة الترتيب بثلاث نقاط مناصفة مع منتخب موزمبيق مع أفضلية للخضر بفارق الأهداف.

وسيتنقل المنتخب الجزائري بعد المواجهة إلى مابوتو لمواجهة منتخب موزمبيق ضمن الجولة الثانية من تصفيات كأس العالم 2026.