اتخاذ تدابير استباقية لحماية الغابات خلال فصل

اتخاذ تدابير استباقية لحماية الغابات خلال فصل
(اخر تعديل 2024-06-20 13:21:04 )

اتخذت السلطات الوصية تدابير هامة من أجل حماية الغابات خلال فصل الصيف.

وأكد المدير الفرعي لحماية الأملاك الغابية بالمديرية العامة للغابات، سعيد فريطاس، أنه تم رفع درجة التأهب عبر عمل استباقي لمصالح الغابات.

ونسقت حماية الغابات مع 24 قطاعا وزاريا ومؤسسة وطنية.

كما عزّزت الجهات الوصية، التدابير باستغلال “الدرون” من أجل مراقبة الغابات الأكثر عرضة للحرائق، مشيرا إلى الفعالية الكبيرة للطائرات بدون طيار في رصد ومراقبة الكتل الغابية.

وكشف سعيد فريطاس، للإذاعة الوطنية، أن المديرية العامة للغابات وبالشراكة مع ثلاث عشر قطاعا وزاريا و11 مؤسسة وطنية، ومع المجتمع المدني، تم تطوير استراتيجية وطنية تقوم على التنويع من وسائل التدخل والرفع من درجة اليقظة والإنذار المبكر والتدخل السريع، للوقاية من حرائق الغابات.

وشدد فريطاس على أن السلطات حريصة على تنويع التجهيزات ووسائل التدخل التي من خلالها يتم رفع الجاهزية والفاعلية لمكافحة حرائق الغابات.

وأشار المسؤول ذاته إلى أن الإجراءات الوقائية انطقت شهر جانفي الفارط ببناء وترميم أبراج المراقبة، وفتح المسالك الغابية، مع إنشاء عدّة نقاط المياه، وشقّ الخنادق المضادة لحرائق الغابات في مختلف الكتل الغابية، بالإضافة إلى تجنيد الأرتال المتنقلة لاسيما على مستوى الولايات الأكثر عرضة للحرائق، وإنشاء دوريات متنقلة لمراقبة الغابات.

من جهتها، تقوم مصالح المديرية العامة للغابات بمراقبة 4.1 ملايين هكتار من المساحات الغابية في الجزائر.

وأبرز المتحدث، أن 99 بالمائة من حرائق الغابات سببها العامل البشري.