صربيا تعتزم تعزيز الحوار السياسي مع الجزائر

صربيا تعتزم تعزيز الحوار السياسي مع الجزائر

عبّرت السفيرة الجديدة لجمهورية صربيا لدى الجزائر، آنا بيتكوفيتش، عن اهتمام بلادها بتوطيد علاقاتها مع الجزائر، نظرا للعلاقات الدبلوماسية التاريخية التي تجمع البلدين.

وفي تصريح أدلت به عقب استقبالها من قبل رئيس الجمهورية، عبد المجيد تبون، خلال تسليم أوراق اعتمادها سفيرة لصربيا في الجزائر، أكدت بيتكوفيتش عزم بلادها على توطيد علاقات الشراكة والتعاون وتعزيز الحوار السياسي بين البلدين.

وأوضحت السفيرة الصربية، أنّها ستلتزم خلال مهمتها الدبلوماسية في الجزائر بترقية العلاقات الأخوية بين البلدين والشعبين الجزائري والصربي وكذا العمل على تحقيق رؤية مستقبلية مشتركة.

وقالت المسؤولة ذاتها في هذا السياق، “كان لي الشرف أن أقدم إلى رئيس الجمهورية، أوراق اعتمادي الموقعة من قبل الرئيس الصربي، ألكسندر فوتشيتش، الذي عينني كسفيرة فوق العادة لصربيا لدى الجمهورية الجزائرية الديمقراطية الشعبية”.
وأضافت المتحدّثة ذاتها، “إنه لشرف كبير وفخر وامتياز أن أمثل جهورية صربيا لدى الجزائر، فبلدينا يتقاسمان 62 سنة من العلاقات الدبلوماسية التي تأسست خلال الثورة التحريرية المجيدة والتي ارتقت إلى علاقات صداقة”.

يذكر، أنّ رئيس الجمهورية عبد المجيد تبون، كان قد تسلّم أمس الأحد، أوراق اعتماد عدد من السفراء الجدد لدى الجزائر، على غرار سفيرة صربيا وسفير الولايات المتحدة المكسيكية وكذا سفير جمهورية إيطاليا.