كيروش في طريق مفتوح لقيادة المنتخب الجزائري

كيروش في طريق مفتوح لقيادة المنتخب الجزائري

يعد المدرب البرتغالي كارلوس كيروش أحد الأسماء المرشحة بقوة، لتولي تدريب المنتخب الجزائري، خلفا للناخب الوطني جمال بلماضي.

وبات كارلوس كيروش المدرب الأوفر حظا لقيادة المنتخب الجزائري، من بين 10 أسماء ضمتها قائمة مصغرة، رست عليها اللجنة التي شكلتها “فاف” لدارسة السير الذاتية لمدربين يرغبون في تدريب “الخضر”.

وإلى حد الآن، يتفوق التقني البرتغالي على خيار البوسني فلاديمير بيتكوفيتش، حسب ما كشفته مصادر لموقع “العربي الجديد”.

ومن بين أهم أسباب تفوق كيروش على بيتكوفيتش في سباق الإشراف على العارضة الفنية لمنتخب الجزائر، هو الجانب المالي، حيث سيكلف التقني البرتغالي هيئة “فاف”، أقل قيمة من المدرب البوسني.

كما أن التجربة التي خاضها كارلوس كيروش في القارة الإفريقي سابقا، وتحديدا رفقة منتخبي جنوب إفريقيا ومنتخب مصر، ترجح كفته على باقي المدربين الـ09، ليكون خليفة المدرب جمال بلماضي.

أسماء عدة مدربين بين محلي وأجنبي طُرحت لخلافة جمال بلماضي على رأس المنتخب الجزائري.. من تراه الأفضل؟ pic.twitter.com/2blBWL1bcx

— أوراس | Awras (@AwrasMedia) January 25, 2024

وبعد اجتماعين مرتقبين للجنة “فاف”، من المقرر أن تباشر الأخير مفاوضاتها مع المدرب البرتغالي كارلوس كيروش، لإقناعه بتولي مهمة تدريب المنتخب الجزائري، حسب ما ورد في المصدر السابق.

وكان موقع “المرمى” قد لفت الانتباه إلى أمر خطير يعاني منه كيروش، قد يحول دون قيادة كتيبة “محاربي الصحراء”، خلفا للمدرب جمال بلماضي.

وكشف موقع “المرمى” من خلال منشور على منصة “X” (تويتر) سابقا، أن التقني البرتغالي يعاني من مرض خطير، عجل برحيله عن العارضة الفنية لمنتخب قطر.

وأكد المصدر السالف ذركه، أن المدرب كارلوس كيروش يعاني من مرض “الزهايمر”، ما جعل الاتحادية القطرية لكرة القدم، تسارع لفسخ عقده، قبل انطلاق نهائيات كأس أمم آسيا.

ومن المنتظر أن تكشف هيئة “فاف”، هوية المدرب الجديد لمنتخب الجزائر، بتاريخ الـ22 فبراير الحالي، حسب آخر التسريبات التي حصل عليها موقع “الخبر”، من مصادر داخل الاتحاد الجزائري للعبة.