الرئيس تبون يغادر إيطاليا بعد نشاط مكثف في قمة

الرئيس تبون يغادر إيطاليا بعد نشاط مكثف في قمة
(اخر تعديل 2024-06-15 12:42:03 )

غادر رئيس الجمهورية، عبد المجيد تبون، السبت مدينة باري الإيطالية، عائدا إلى أرض الوطن، بعد مشاركته في قمة مجموعة السبعة لكبار المصنعين في العالم.

وحلّ رئيس الجمهورية الخميس الماضي بمدينة باري للمشاركة في القمة تلبية لدعوة تلقاها من رئيسة مجلس وزراء جمهورية إيطاليا، جورجيا ميلوني.

وعقد الرئيس تبون لقاءات عدة كما أجرى محادثات مع عدد من قادة كبرى دول العالم ورؤساء دول وكذا مسؤولين في منظمات إقليمية شاركوا في القمة.

والسبت، التقى رئيس الجمهورية رئيسة مجلس وزراء إيطاليا، جورجيا ميلوني، بقلعة بورجو إغناسيا التي احتضنت القمة.

والخميس، استقبل رئيس الجمهورية في اليوم الأول من زيارته، بمقر إقامته بباري، الرئيس الفرنسي، إيمانويل ماكرون.

كما تحدث الرئيس الجزائري مع كل من الرئيس الأمريكي، جو بايدن، والرئيس الفرنسي، إيمانويل ماكرون ورئيس الوزراء الكندي جاستن ترودو.

واستقبل رئيس الجمهورية، أمس الجمعة بمقر إقامته، رئيس جمهورية كينيا، وليام روتو.

والتقى رئيس الجمهورية أيضا نظيره الموريتاني، محمد ولد الشيخ الغزواني، واستقبل رئيس المجلس الأوروبي، شارل ميشال.

كما استقبل رئيس الجمهورية أيضا رئيس الحكومة التونسية، أحمد الحشاني.

وناقشت القمة عديد المواضيع والملفات منها الوضع في قطاع غزة بفلسطين وكذا ملفات الهجرة ومسائل التنمية في إفريقيا والتغير المناخي والذكاء الاصطناعي.

وتضم قمة مجموعة السبعة لكبار المصنعين في العالم، الولايات المتحدة الأمريكية والمملكة المتحدة وفرنسا واليابان وألمانيا وإيطاليا وكندا.