تحديد مبلغ “ضخم” لتسريح ريان آيت نوري

تحديد مبلغ “ضخم” لتسريح ريان آيت نوري
(اخر تعديل 2024-06-21 19:00:05 )

استقرت إدارة نادي وولفر هامبتون الإنجليزي، على تقبل فكرة تسريح لاعبها الدولي الجزائري ريان آيت نوري، إلى أي ناد يرغب في الظفر بخدماته، خلال الميركاتو” الصيفي للعام الحالي.

وكشف موقع “فوتبول فانكاست”، أن إدارة النادي الإنجليزي مستعدة لبيع عقد مدافعها الجزائري ريان آيت نوري، لكنها تشترط دفع مبلغ ضخم مقابل ذلك.

وحددت الإدارة الإنجليزية ذاتها، قيمة 60 مليون “يورو”، مقابل التخلي عن “فنك الصحراء”، خلال سوق انتقالات اللاعبين الصيفية الحالية.

ومن خلال مطالبتها بمبلغ ضخم، للتخلي عن لاعب منتخب الجزائر ونجوم آخرين، تسعى إدارة وولفر هامبتون لتدعيم خزائن الفريق ماديا، وهو ما أكده المدرب غاري أونيل مؤخرا.

وقال غاري أونيل في أحد تصريحاته، إنهم لن يتخلوا عن نجومهم إلا مقابل أموال ضخمة، تدفع من قبل الأندية الراغبة في التعاقد معهم، هو ما سيُمكن إدارة النادي من تحقيق أرباح ضخمن من تلك الصفقات.

ومن جانبه تحدث ريان آيت نوري عن مستقبله، مؤكدا أن الأمر متروك لوكيل أعماله خوخي مانديس، الذي يثق فيه كثيرا.

ويتوقع كثيرون أن يتمكن وكيل الأعمال خوخي مانديس، من تحويل الظهير الأيسر الجزائري، إلى أحد أقوى أندية منافسة الدوري الإنجليزي الممتاز، بداية من الموسم الكروي المقبل.

وبعد انتشار أخبار موافقة إدارة ناديه على تسريحه، دخل اللاعب الدولي الجزائري دائرة اهتمامات أكبر الأندية العريقة في القارة الأوروبية.

وكان نادي ليفربول سباقا لمراقبة وضعية آيت نوري، مقارنة ببقية كبار أندية “البريمر ليغ”، حيث حصل الأمر بتوصية من المدرب الألماني يورغن كلوب، الذي غادر العارضة الفنية “للريدز” نهاية الموسم المنقضي.