غويري يعود إلى المنافسة بعد صدمة غيابه عن كأس

غويري يعود إلى المنافسة بعد صدمة غيابه عن كأس

سجل الدولي الجزائري أمين غويري عودته إلى المنافسة بعد أيام من الغياب عن الميادين بعد صدمة غيابه عن كأس إفريقيا.

وشهدت مباراة ناديه رين أمام مونبولييه لحساب الجولة الـ 20 من الدوري الفرنسي مشاركة الدولي الجزائري في اللقاء.

وقرر الطاقم الفني لنادي رين الزج بأمين غويري مع بداية المرحلة الثانية من المواجهة بديلا للمهاجم ديسيري دوي عند الدقيقة الـ46.

وأبلى غويري بلاء حسنا خلال دقائق اللعب التي خاضها، كما تمكن من تسجيل هدف عند الدقيقة الـ 65 من عمر اللقاء رفضه حكم اللقاء بعد عودته إلى “الفار” بداعي تسلل زميله بنجامين بوريغود.

وغاب غويري عن نهائيات كأس أمم إفريقيا بكوت ديفوار مع المنتخب الجزائري بعد معاناته من الإصابة التي تعرض لها مع نادي رين.

وكشف الاتحاد الجزائري في بيانه أن الطاقم الفني لمنتخب الجزائر وبالتشاور مع الطاقم الطبي، قرر تسريح غويري من تشكيلة المنتخب الجزائري التي ستخوض “الكان” في كوت ديفوار.

وارتأى الناخب الوطني جمال بلماضي عدم تعويض غويري، حيث فضل الاستعانة بحارس رابع لخوض المنافسة الإفريقية.

وتأسف الدولي الجزائري، أمين غويري، لغيابه عن صفوف المنتخب الجزائري في كأس أمم إفريقيا 2023.

و قال غويري في منشور سابق عبر وسائل التواصل الاجتماعي، إنه سيكون أول مناصر لأشبال المدرب بلماضي في “كان” كوت ديفوار.

وكتب مهاجم نادي رين الفرنسي في وقت سابق: “لم أكن ارغب في كتابة هذه الأسطر ولكن يجب أن أعلن غيابي عن كأس إفريقيا مع المنتخب الوطني”.

وتابع: “إنها حسرة كبيرة بالنسبة لي، كنت مشتوقا لخوض هذه المنافسة وتمثيل بلدي.. سأكون أول مناصر للخضر”.

هذا ولم يسافر غويري مع المنتخب الوطني إلى الطوغو اليوم الاثنين لإجراء آخر التحضيرات لكأس إفريقيا بسبب الإصابة، بحسب بين “فاف”.

وقد لعب غويري 4 مباريات دولية مع “محاربي الصحراء” بداية من أكتوبر الماضي، وشارك في الفوز على الصومال (3-1) وموزمبيق (2-0) في التصفيات الأفريقية المؤهلة إلى نهائيات كأس العام 2026

ويذكر أن غويري كان قد مثّل منتخبات فرنسا في ست فئات عمرية وصولا إلى تحت 21 عاما قبل انضمامه إلى المنتخب الجزائري.