“فاف” تقصي المدرب المحلي وتُفضل الأجنبي لخلافة

“فاف” تقصي المدرب المحلي وتُفضل الأجنبي لخلافة

قررت الاتحادية الجزائرية لكرة القدم “فاف”، إقصاء المدرب المحلي من قيادة المنتخب الجزائري في الفترة المقبلة، خلفا للناخب الوطني السابق جمال بلماضي.

وكشف الصحفي الجزائري ياسين ملعومي في برنامج “أفريكان شو” على قناة “الشروق نيوز”، أن الاتحادية الجزائرية للعبة “فاف”، لن تتصل بأي مدرب محلي لقيادة المنتخب الجزائري في الفترة المقبلة.

وأكد معلومي أن هيئة “فاف” لم تستلم أية سيرة ذاتية لأي مدرب جزائري محلي، من أجل خلافة بلماضي على راس كتيبة “الخضر”.

وفضلت أعلى هيئة كروية في الجزائر إلى غاية 2026، الاعتماد على مدرب أجنبي لقيادة كتيبة “الخضر” في مشوار تصفيات كأس العالم المقبلة، ومغامرة إقصائيات نهائيات كأس أمم إفريقيا المغرب 2025.

وقال المتحدث إن اللجنة التي شكلتها “فاف”، عقدت اجتماعا دام لأكثر من 04 ساعات، يوم أمس الخميس، غربلت خلاله أكثر من 35 سيرة ذاتية لمدربين يرغبون في تدريب المنتخب الجزائري.

وأكد ياسين معلومي أن اللجنة قلصت القائمة إلى ثمانية مدربين، تعد 03 أسماء أو أربعة منها، الأقرب حاليا لخلافة المدرب الوطني السابق جمال بلماضي.

وأعاد محلل برنامج “أفريكان شو”، التأكيد على أن السيرة الذاتية لمدرب منتخب السنغال أليو سيسي وصلت إلى الاتحادية الجزائرية لكرة القدم، عن طريق وكلاء أعماله.

ويرجح كثيرون أن يكون المدرب البرتغالي الذي ضمته قائمة المدربين الثمانية، الأقرب للإشراف على العارضة الفنية لمنتخب الجزائر خلفا لصاحب الـ48 عاما جمال بلماضي.

ورغم التسريبات القائلة بانحصار التنافس بين جوزيه بيسيرو وهوغو بروس وكارلوس كيروش، فإن وجود الأخير من دون منتخب، يعد أحد أهم أسباب كونه الأقرب لتدريب كتيبة “الخضر”، حسب كثيرين.