بلماضي يمنح مهلة لصادي ويهدّد باللجوء إلى

بلماضي يمنح مهلة لصادي ويهدّد باللجوء إلى

هدّد الناخب الوطني السابق جمال بلماضي الاتحاد الجزائري لكرة القدم باللجوء إلى الفيفا في حال عدم نيل مستحقاته المتبقية من مدة عقده المبرم مع “الفاف”.

ويرتبط جمال بلماضي بعقد مع الاتحاد الجزائري لكرة القدم إلى غاية نهاية عام 2026.

وأمهل مدرب “الخضر” السابق هيئة وليد صادي 8 أيام للرد على مطالبه المالية والمقدرة بحوالي 5 مليون و280 ألف أورو

وفي رده على الإشعار الذي أرسل إليه من طرف الاتحاد الجزائري لكرة القدم يوم 4 فيفري، طلب بلماضي من “الفاف” أن تمنحه “الفاف” عرضا آخر غير الذي قدمه له رئيسها وليد صادي.

وأمهل الناخب الوطني السابق، الاتحاد الجزائري مدة 8 أيام للرد على مطلبه وهدد باللجوء إلى “الفيفا” إذا لم يحصل على مستحقاته كاملة أو أن يتلقى من “الفاف” عرضا مناسبا له على الأقل.

ومعلوم أن بلماضي ينال 208 ألف أورو شهريا، حيث أبلغ لاعبي المنتخب الوطني شفويا بقرار استقالته من المنتخب داخل غرف تبديل الملابس بملعب السلام في بواكي بعد الإقصاء من دور المجموعات في بطولة كأس أمم إفريقيا 2023.

وذكر صادي في تغريدة على منصة “إكس” (تويتر سابقا) عقب عودة المنتخب إلى أرض الوطن أنه توصل مع بلماضي إلى اتفاق مبدئي ينص على فسخ العقد المبرم بين بلماضي والفاف وديا.

وكان الاتحاد الجزائري “فاف” أرسل إشعارا للمدرب بلماضي يعتبره فيه مستقيلًا من منصبه بسبب عدم حضوره جلسة للتفاوض حول فسخ العقد.