عطال يواجه دوامة مستجدات سيئة في فرنسا

عطال يواجه دوامة مستجدات سيئة في فرنسا

تستمر الأخبار السيئة ملاحقة النجم الدولي يوسف عطال في ناديه نيس الفرنسي، أياما بعد نهاية مغامرة مشاركته رفقة المنتخب الجزائري، في نهائيات منافسة كأس أمم إفريقيا كوت ديفوار 2023.

وتلقى “محارب الصحراء” يوسف عطال خبر استبعاده من صفوف نادي نيس، المقبل على خوض مباراة لحساب الجولة الـ20 من منافسة الدوري الفرنسي لكرة القدم.

واستبعد لاعب المنتخب الوطني الجزائري من مباراة المنافس فريق بريست، المنتظرة يوم غد الأحد، رغم استنفاذه لعقوبة الإيقاف لـ07 مباريات.

وأكد المدير الرياضي لكتيبة “النسور” فلورون غيسولفي، في ندوة صحفية، أن لاعبهم الجزائري قد عاد إلى أجواء التدريبات الجماعية، لكنه لن يكون معنيا بخوض مباراة نادي بريست.

وأشار المدرب الرياضي فلورون غيسولفي، إلى احتمال رحيل يوسف عطال عن صفوف نادي نيس، عندما قال في مؤتمره الصحفي، بأنهم سيرون ما ذا سيحدث في الأيام المقبلة بشأن “فنك الصحراء”.

الجزائريون ينتفضون بسبب محاكمة يوسف #عطال.. شاهد الفيديو pic.twitter.com/rrrJtYlbmr

— أوراس | Awras (@AwrasMedia) December 19, 2023

وبحسب ما كشفه موقع “واست فرانس”، فأن تصريحات المدير الرياضي في تلك الندوة الصحفية، جاءت استنادا لقرار الإدارة بالتخلي عن خدمات نجمها الدولي الجزائري.

وتُخطط إدارة النادي الفرنسي للتخلي عن عطال، شهر فبراير الحالي، حيث باشرت دارستها بشكل جدي عرض نادي طرابزون سبورت التركي، الراغب في التعاقد مع المدافع الأيمن الجزائري.

وما زال لاعب المنتخب الوطني الجزائري يوسف عطال، مرتبطا مع فريق نيس الفرنسي، بعقد ينتهي شهر جوان من العالم الحالي.

.