عمورة يلهب سوق انتقالات اللاعبين في أوروبا

عمورة يلهب سوق انتقالات اللاعبين في أوروبا

ألهب الدولي الجزائري محمد الأمين عمورة سوق انتقالات اللاعبين خلال الأشهر القليلة الماضية.

وعرفت القيمة السوقية لمهاجم “الخضر”، ارتفاعا بالنظر إلى القفزة النوعية التي شهدتها مسيرة اللاعب الاحترافية من شبيبة جيجل ووفاق سطيف مرورًا بفريق لوغانو السويسري، وصولًا إلى نادي يونيون سانت جيلواز الذي يلعب معه حاليًا بدوري الدرجة الأولى البلجيكي.

وتألق عمورة بشكل لافت تمريرا وتسجيلا مع نادي سانت جيلواز بالدوري البلجيكي سمحت لفريقه باعتلاء صدارة دوري الدرجة الأولى البلجيكي برصيد 58 نقطة وبفارق 10 نقاط عن مُلاحِقه أندرلخت، ليعزز حظوظ فريقه في التتويج بلقب المسابقة لأول مرة منذ عام 1935.

ويشير موقع “ترانسفير ماركت” المختص في الإحصائيات، فإن قيمة اللاعب السوقية بلغت 120 %، خلال الموسم الحالي.

وكشف المصدر ذاته إلى أن قيمة اللاعب صارت تبلغ 10 ملايين أورو، في حين انتقل إلى نادي سانت جيلواز بقيمة مالية بلغت 4 ملايين أورو قادما من نادي لوغانو السويسري.

وتشير آخر المعطيات إلى أن قيمة عمورة سترتفع أكثر مع نهاية الموسم الكروي خاصة في ظل العروض التي باتت تتهاطل عليه من بعض الأندية الأوروبية.

وما سيزيد حتما من رفع قيمة اللاعب المادية، هو ترشحه لنيل جائزة أفضل هداف في الدوري البلجيكي، ناهيك عن اقترابه من نيل لقب البطولة البلجيكية، فضلا عن كونه يملك صفة لاعب دولي ينشط في صفوف المنتخب الجزائري.

ومن المرشح أن ترتفع القيمة السوقية للقطار السريع عمورة أكثر، إذا واصل تقديم هذا الأداء المميز مع فريقه يونيون سانت جيلواز، وهو الأمر الذي سيصعّب من مهمة الفرق المهتمة بالحصول على خدماته مستقبلًا.

وأضحى عمورة أول لاعب يسجل أهدافًا أكثر من عدد المباريات التي لعبها أساسيًّا في المسابقة منذ موسم 2008-2009.

ووقع عمورة 16 هدفًا في 18 مباراة ضمن المنافسة خلال الموسم الحالي، ليحتل بذلك المرتبة الثانية لأفضل الهدافين بعد التوغولي كيفين دينكي مهاجم نادي سيركل بروج.