ألكسندر أوكيدجة يُكذّب صحيفة فرنسية

ألكسندر أوكيدجة يُكذّب صحيفة فرنسية
(اخر تعديل 2024-06-22 18:07:03 )

رد الحارس الدولي السابق ألكسندر أوكيدجة، على الأخبار التي تناقلتها وسائل إعلام فرنسية عدة، بشأن مستقبله مع ناديه الحالي ميتز الفرنسي.

وكذب ألكسندر أوكيدجة، من خلال منشور مؤقت على حسابه الشخصي بمنصة “أنستغرام”، كل الأخبار التي نقلتها صحيفة “لو ريبوبليكان لوران”، التي قالت فيها بقرب رحيله عن صفوف فريق ميتز، الصيف الحالي.

ونفى صاحب الـ35 عاما، اقترابه من الانضمام إلى صفوف نادي باستيا، الناشط في دوري الدرجة الثانية الفرنسية، والذي سيكون منافسا له ولرفاقه الموسم المقبل، في منافسة “الليغ 02”.

وتعدى نفي وتكذيب الحارس أوكيدجة لكل تلك الأخبار، إلى التعبير عن استيائه من الصحيفة الفرنسية التي نشرتها دون بذلها أي جهد من أجل تحري حقيقة الأمر.

وأضاف: ” وزاد: “يؤسفني أن صحيفة لو ريبوبليكان لوران، لم تكلف نفسها عناء الاتصال بوكيل أعمالي أو الاتصال بي شخصيا للتحقق من صحة تلك المعلومات”.

وواصل حارس كتيبة “محاربي الصحراء” السابق، في موجة تكذيبه لتلك الشائعات، مؤكدا أنه تفاجأ للغاية بانتشار أخبار صبيحة يوم الخميس الماضي، قبل أن يصنفها في خانة الأخبار المغلوطة.

وتابع ألكسندر أوكيدجة في كشف حقيقة انتشار أخبار قرب التحاقه بنادي باستيا الفرنسي، مؤكدا أن الأخير لم يستفسر تماما عن وضعيته التعاقدية.

واختتم “فنك الصحراء” السابق منشوره المؤقت، بالتأكيد على أنه متعاقد مع نادي ميتز لموسم آخر، وهو تحت تصرف فريقه كما كان عليه دائما منذ ست سنوات.