مركب الحجار للحديد والصلب يعود للإنتاج

مركب الحجار للحديد والصلب يعود للإنتاج

عادت الوحدات الإنتاجية لمركب “سيدار” الحجار بولاية عنابة للنشاط، بعد عملية إعادة تشغيل الفرن العالي بتاريخ 19 ديسمبر 2023، حيث شرع المركب في الإنتاج الفعلي.

وجاء في بيان لمجمع “إيميتال” ، “باشرت الوحدات الإنتاجية في النشاط يوم 1 جانفي 2024، بدء من إرسال حديد الزهر من الفرن العالي ووصوله إلى المفولذتين رقم 1 ورقم 2، وكذا المفولذة الكهربائية في انتظار وصول المنتجات نصف المصنعة للمدرفلات”

وتم إطلاق عملية إعادة تشغيل الفرن العالي لمركب سيدار الحجار بعد توقف دام ثلاثة أشهر، وذلك بعد معالجة إشكالية تموين هذا المركب بمادة الفحم الحجري التي تعد ضرورية لتشغيل الفرن العالي.

وكان الرئيس المدير العام للمركب، كريم بولعيون، قد أكد لوكالة الأنباء الجزائرية تسطير برنامج بأهداف إنتاجية تتجاوز الـ 600 ألف طن من المواد الحديدية القابلة للتسويق خلال السنة الجارية 2024، بعد أن وصل الإنتاج سنة 2023 إلى نحو 300 ألف طن من منتجات الحديد والصلب.

ويشغل مركب سيدار الحجار أكثر من 5500 عامل، وينتج المواد الحديدية المسطحة والطويلة والأنابيب غير الملحمة وحديد الخرسانة وغيرها من منتجات الحديد والصلب.

بلال شبيلي