جمعية البركة تعلن وصول مساعدات الجزائريين إلى

جمعية البركة تعلن وصول مساعدات الجزائريين إلى

أعلنت جمعية البركة للعمل الخيري والإنساني، وصول مساعدات الشعب الجزائري إلى الفلسطينيين في قطاع غزة.

وتتمثّل هذه المساعدات، في 350 خيمة تصل يوميا إلى غزة من مجموع 6000 خيمة، “للتخفيف عن أهلنا في قطاع غزة حتى تقيهم من البرد القارص ومياه الأمطار الغزيرة”، وفق ما أوضح رئيس الجمعية أحمد إبراهيمي.

ووفق ما كشف إبراهيمي، في تصريح لموقع “الخبر”، فإنّ منتسبي الجمعية ركّبوا هذه الخيم لأهلنا النازحين من جميع محافظات قطاع غزة الذين لجؤوا إلى محافظة رفح، جرّاء العدوان المستمر والإبادة الجماعية لأهلنا في القطاع.

في هذا السياق، أشاد المتحدّث ذاته، بتفاعل ودعم الشعب الجزائري مع إخوانهم الفلسطينيين، داعيا إلى زيادة الدعم المالي لتوفير كل مستلزمات واحتياجات أهالي غزة لتثبيت صمودهم.

يذكر، أنّه نُظّمت من قبل مبادرة جزائرية لنصرة فلسطين وإنقاذ غزة، من خلال حملة تبرعات لتجهيز سفن كاملة نحو القطاع المحاصر.

وكان قد ساهم في هذه المبادرة، جمعيات وأحزاب سياسية في الجزائر لإيصال المساعدات الضرورية للفلسطينيين.

للإشارة، فإنّ العدوان الإسرائيلي الغاشم على قطاع غزة مازال متواصلا لليوم 125 على التوالي، حيث ارتكب جيش الاحتلال في هذا اليوم 15 مجزرة راح ضحيتها 130 شهيدا.

ومنذ انطلاق الحرب على القطاع في 7 أكتوبر، ارتفع عدد الشهداء إلى 27 ألفا و840، والمصابين إلى 67 ألفا و317.

ومازالت الجرائم “الإسرائيلية” تُرتكب في حق الفلسطينيين في انتهاك صارخ للقانون الإنساني الدولي، مقابل عدم تفعيل قرار وقف إطلاق النار الذي تنادي به الجزائر بالدرجة الأولى.