بعد اتهامات خطيرة.. بلماضي يُحضّر لمفاجأة مدوية

بعد اتهامات خطيرة.. بلماضي يُحضّر لمفاجأة مدوية

في الوقت الذي تتزايد فيه المطالب باستدعائه للمنتخب الجزائري، وردّ باهت من الناخب الوطني جمال بلماضي حول مسألة إعادته إلى صفوف المحاربين، يستعد هذا الأخير لتحضير مفاجأة كبيرة في قائمته الموسعة لكأس أمم إفريقيا القادمة في كوت ديفوار.

ولم يتم استدعاء ياسين براهيمي مهاجم نادي الغرافة القطري منذ بطولة كأس الأمم الأفريقية 2021 في الكاميرون، حيث تحدثت بعض الأطراف على أن الناخب الوطني جمال بلماضي غضاب من اللاعب بسبب تصريحاته حول المباراة الفاصلة المؤهلة لكأس العالم ضد الكاميرون، أين لمّح لمسؤولية بلماضي في فشل الخضر للوصول إلى كأس العالم قطر 2022.

وكشفت مصادر إعلامية أن جمال بلماضي يفكر في إعادة ياسين براهيمي إلى المنتخب الجزائري بالنظر للمستويات العالية التي يقدمها مع ناديه الغرافة القطري، حيث أصبح هداف البطولة بـ11 هدفا ناهيك على أنه أكبر مساهم في الأهداف بالدوري القطري.

ووفق موقع “فين فوتبول”، فإنه من الطبيعي أن يجذب هذا الأداء الاستثنائي انتباه متابعي كرة القدم وكذلك المدرب الوطني جمال بلماضي، ويحيي آمال محبيه في رؤيته مرة أخرى مرتديا قميص محاربي الصحراء في المستقبل القريب.

وحسب الصحافي المختص في الشأن الرياضي مومن آيت قاسي، فإن مدرب المنتخب الجزائري، سيدرج اسم براهيمي في قائمته الموسعة المعنية بتربص شهر نوفمبر القادم، حيث سيكون “الخضر” على موعد مباراتين ضمن تصفيات إفريقيا المؤهلة لكأس العالم 2026.

ووفق التقارير الإعلامية، فإن تواجد برهيمي في المجموعة مهم جدا، بالنظر لخبرته في المنتخب، ناهيك عن أدائه الثابت في الآونة الأخيرة، حيث يمكنه تقديم الإضافة المرجوة منه على الجناح الأيسر من هجوم المنتخب، بالنظر للمردود المتواضع للاعب ويست هام بن رحمة وغياب بلايلي.