نزال واعد بين الجزائري مهدي زعتوت والسعودي زهير

نزال واعد بين الجزائري مهدي زعتوت والسعودي زهير

يتأهب النجم المخضرم الجزائري مهدي زعتوت للعودة إلى حلبات القتال بمواجهة نجم الملاكمة السعودي زهير القحطاني، خلال عرض “ون 166: قطر” من بطولة “ون”.

في أول عرض لها في دولة قطر، تُقّدم أكبر منظمة للفنون القتالية في العالم بطولة “ون” بطاقة عرض تتضمّن نزالات حماسية تضمّ نخبة من نجوم العالم وعدداً من النجوم العرب منهم السعودي زهير القحطاني صاحب الرصيد الاحترافي الخالي من الهزائم.

ومن المقرّر أن يشهد العرض نزالاً في الملاكمة عن فئة وزن غير مُقيّد بين الجزائري مهدي زعتوت والسعودي القحطاني، تحتضنه صالة لوسيل الرياضية، يوم الجمعة 1 مارس المقبل.

زعتوت، الذي يبلغ رصيده الاحترافي 79-40، كان قد اعتزل القتال وتفرّغ للتدريب، بعد أن قدّم مسيرة مهنيّة لامعة في بطولة “ون” في رياضتي المواي تاي والكيك بوكسينغ، إلى جانب كونه بطل العالم في المواي تاي في المجلس العالمي للملاكمة (WBC) وفي الرابطة الدولية لرياضة الكاراتيه (ISKA).

وفي نزاله الأخير، انتصر الجزائري البالغ من العمر 40 عاماً على نظيره الأمريكي آسا تن باو عن طريق الضربة القاضية في الجولة الأولى في أكتوبر 2022.

مع عودته إلى الحلبة في قطر، سيسعى النجم الجزائري المخضرم في أول معركة احترافية له في الملاكمة إلى اختتام مسيرته اللامعة بفوزٍ كبير على أرضٍ عربية.

من جانبه، يطمح نجم الملاكمة السعودي إلى تحقيق فوز جديد وإبقاء سجلّه نظيفاً.

ويملك القحطاني البالغ من العمر 34 عاماً، سجلاً احترافياً إجمالياً يبلغ 9 -0، ويُعتبر واحداً من أفضل المقاتلين في السعودية.

النجم السعودي غير المهزوم هو بطل الشرق الأوسط في المجلس العالمي للملاكمة (WBC)، ويتدرّب حالياً في بريطانيا حيث يستقرّ استعداداً لمواجهته المقرّرة ضد زعتوت.