6 مميزّات تستقطب الشركات الفرنسية للاستثمار في

6 مميزّات تستقطب الشركات الفرنسية للاستثمار في

تُنوّع الجزائر بشكل مستمرّ شراكاتها الخارجية في ما يخصّ الاستثمار أو التبادل التجاري.

وتراجعت مكانة فرنسا السياسية والثقافية بعد أن كانت الشريك التقليدي السابق للجزائر، ما فتح التساؤلات حول تراجع مكانتها الاقتصادية، في ظل تجاهل رسمي من الجزائر العاصمة تجاه باريس.

في هذا الصدد، كشف رئيس الغرفة التجارية والصناعية الجزائرية الفرنسية، ميشال بيزاك، أن 400 شركة فرنسية متجذرة في الجزائر بفضل استثمارات تعود لسنوات.

وأكد ميشال بيزاك، في حوار خصّ به موقع “TSA” أن الشركات الفرنسية حاضرة في مختلف القطاعات الاقتصادية الجزائرية.

وأَضاف: “سواءً البنوك أو الصحة أو القطاع الصيدلاني أو الطاقة والخدمات والبناء والنقل وغيرها”.

ولخّص المسؤول ذاته، مميزات الاقتصاد الجزائري التي تسيل لعاب الشركات الفرنسية، في التوازن الاقتصادي ووفرة البنى التحتية وجودة اليد العاملة، توفر الطاقة بأسعار منخفضة، إلى جانب القرب الجغرافي ومؤشّر التطور البشري.

وأكد أن هذه المميزات تدفع الشركات الفرنسية إلى الرغبة في الاستفادة من فرص العمل في الجزائر.

وعن تأثير العلاقات السياسية الفاترة بين الجزائر العاصمة وباريس على نشاط الشركات الفرنسية في الجزائر، لاسيما مع تنامي الخطاب الفرنسي المعادي للجزائر من طرف نخب سياسية، يقول المتحدث إن الغرفة التجارية الجزائرية الفرنسية لا تمارس السياسة، بل تهتم بالمجال الاقتصادي.

ولفت إلى أن الأهم بالنسبة للشركات هو بناء خطة عمل وقياس المخاطر، مبرزا أن المؤسسات الفرنسية تسعى دائما لاستثمار والعمل في الجزائر.